EN

الأسئلة الأكثر شيوعاً

١. ماهو مؤشر الإعلام الرقمي وإلى ماذا يهدف؟

مؤشر الإعلام الرقمي هو تقرير يصدر بشكل دوري ليوفر معلومات مرجعية عن أحدث التوجهات بمجالي الإعلام والنشر الرقمي. ويهدف المؤشر إلي توفير معايير موثوقة لدعم صانعي القرار في صناعة الإعلام الرقمي في التخطيط لأعمالهم بشكل أكثر حرفية.

٢. ماهي المجالات المستهدفة للمؤشر؟

المؤشر يستهدف جميع مجالات الاعلام، ولكن سوف يكون تركيز المؤشر في المرحلة الاولى على تغطية المواقع الإلكترونية الاخبارية بالإضافة الى الصحف الورقية و الاكترونية. وعليه فقد تم تغطية إحصائيات هامة عن آداء أكثر من 600 موقع إخباري عربي ومدى مواكبتهم للتوجهات الرقمية

٣. ما الذي يحتوي عليه التقرير؟

يحتوي التقرير على 3 عناصر أساسية وهي:
أ. قواعد البيانات: ويتم فيها جمع البيانات العامة بالمواقع الإخبارية والصحفية وهي مرجع مهم لمعرفة ملخص عن الصحيفة بالإضافة الى الاقسام التي تغطيها الصحيفة او الموقع الإخباري، وتهيئة محركات البحث العالمية بالإضافة الى بيانات التواصل مع الصحيفة.
ب. التقرير الربع سنوي، عبارة عن تقرير يتم إعداده بشكل دوري ويهدف الى متابعة وقياس التحولات الرقمية في قطاع الاعلام و الصحف. من خلاله يتم جمع البيانات وتحليلها ومن ثم تقديم التوصيات. و قد تم نشر إصدارين من هذا التقرير:
– التقرير الأول: المؤسسات الصحفية والتحول الرقمي في الخليج العربي
– التقرير الثاني: وموضوعه (المنصات الإعلامية والتحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا)
ج. لوحة مؤشر الإعلام الرقمي: وفيها يتم عرض المؤشرات ومقارنتها بحسب الدولة، وفي هذا العدد تم تطوير المؤشرات التالية:
– نوع المحتوى وفيه يتم عرض التصنيفات الأكثر اهتماما بحسب الصحف. ويٌمكن القاريء من معرفة المحتوى الاكثر اهتماماً بحسب كل دولة واهتمامات الصحف والمواقع الاخبارية.
– تقرير وسائل التواصل الاجتماعي، وفيه يتم معرفة أكثر المناصات الإجتماعية اهتماما من قبل الصحف و المواقع الإخبارية والتي تنعكس على معرفة الأكثر شعبية وتأثيراً لكل دولة.
– تقرير تطبيقات الهواتف الذكية، وفيه يتم معرفة أكثر التطبيقات الإلكترونية إهتماماً من قبل الصحف والمواقع الإخبارية وبالتالي تنعكس على المتاجر الأكثر شعبية لدى المستخدمين.
– تقرير عن محركات البحث العالمية، ويتم نشر الترتيب العالمي لأهم مواقع التصنيف ك Moz و Alexa

٤. ماهي المنصات الإلكترونية التي يشملها التقرير؟

يشمل التقرير المنصات التالي:
أ. الشبكات الاجتماعية: وتشمل على (تويتر – فيسبك – اليوتيوب – انستجرام – جوجل بلس – تلجرام – سناب شات – لينك ان)
ب. تطبيقات الهواتف الذكية: وتشمل على ( الأيفون – الأيباد – الأندرويد – الساعات الذكية لأبل والاندرويد – البلاك بيري – الويندوز )
ج. أنظمة المطورين: وتشمل RSS – APIs

٥. ماهي آلية المؤشر في تصنيف المواقع وماهي المعايير؟

المؤشر في المرحلة الحالية لا يقوم بتصنيف المواقع وإنما هو نتيجة عمل بحثي استهدف جمع البيانات وتحليلها وإبراز جهود المواقع والصحف الإخبارية و تفاعلها مع التحول الرقمي واستخدامها لمنصات النشر الإلكتروني الحديثة، ومقارنتها ببقية الصحف على المستوى المحلي والعربي.  وعليه سوف يكون المؤشر أداه فاعلة في تحديث البيانات بشكل دوري، ومعرفة توجهات الإعلام الرقمية  على المستوى المحلي والعربي. وسوف يتم لاحقاً وضع آلية ومعايير للتصنيف والذي سوف يركز بشكل أساسي على تقييم الأصول الرقمية لكل من المواقع والصحف الإخبارية من حيث الكم والكيف وكذلك مؤشرات نجاحها رقمياً من حيث عدد زوار الموقع، عدد المتابعين على منصات التواصل الإجتماعي وحجم التفاعل.

٦. من هم أعضاء فريق العمل؟

تم إختيار مجموعة من الشركات لدعم المؤشر وبنائه بطريقة علمية تتوافق مع تطلعات المؤسسات الصحفية في التحول الرقمي. وعليه فقد تم التعاون مع الشركات التالية:
• شركة ابتكار المتطورة المختصة في تطوير التطبيقات والمواقع الإلكترونية ولديها خبرة لأكثر من 6 سنوات في مجال التحول الرقمي وهي المؤسس لمؤشر الإعلام الرقمي.
• شركة الأبحاث الرقمية DRC المختصة في أبحاث السوق
• شركة iClick المختصة في استشارات وحلول الإعلام الرقمي
• شركة Quant المتخصصة في خدمات تحليل البيانات والمعلومات
الجدير بالذكر، أن أكثر من 32 شخص يعملون في جمع وتحليل وتطوير المؤشر بنسخته الثانية.

٧. متى أطلق المشروع؟

تم إطلاق المؤشر بتاريخ السابع عشر من شهر يناير 2017 وعني الإصدار الأول بدراسة المؤسسات الصحفية والتحول الرقمي بدول مجلس التعاون الخليجي بالربع الأخير من عام 2016، والذي استهدف أكثر من 122 صحيفة بالوطن العربي.

ادخل اسمك وبريدك الالكتروني لتحميل التقرير